مناقشات الدراسات العليا

مناقشة أطروحة الدكتوراه الموسومة بـ (تأثير تمرينات خاصة وفق بعض مؤشرات كفاءة الاداء الميكانيكي لتطوير...

   
367 مشاهدة   |   0 تقييم
تحديث   13/02/2018 10:32 صباحا

مناقشة أطروحة الدكتوراه الموسومة بـ (تأثير تمرينات خاصة وفق بعض مؤشرات كفاءة الاداء الميكانيكي لتطوير سرعة ودقة التصويب من منطقة الزاوية للاعبي كرة اليد) للطالب غزوان فيصل غازي عبد العزيز

 

ناقشة كلية التربية البدنية وعلوم الرياضة / جامعة ديالى أطروحة الدكتوراه الموسومة بـ (تأثير تمرينات خاصة وفق بعض مؤشرات كفاءة الاداء الميكانيكي لتطوير سرعة ودقة التصويب من منطقة الزاوية للاعبي كرة اليد) للطالب غزوان فيصل غازي عبدالعزيز

 

 

وتبرز أهمية البحث في كيفية تطوير سرعة ودقة التصويب من منطقة الزاوية لاعبي كرة اليد على وفق الأسس العلمية، وذلك عن طريق اعداد تمارين خاصة وفق بعض مؤشرات كفاءة الأداء الميكانيكي ، أيمان منه بان هذه التمارين المعدة ستساهم في معالجة الضعف ومحاولة تحسين الأداء وتطويرهم ولاسيما من منطقة الزاوية الذي يعتبر من اصعب المراكز في التصويب لدى لاعبو كرة اليد لفئة المتقدمين.

 

 

وبرزت مشكلة البحث من خلال ملاحظة الباحث ومن خلال اهتمامه ومتابعته لعبة كرة اليد هناك ضعف في دقة التصويب من منطقة الزاوية وكذلك قلة الاهتمام في هذا المركز على الرغم من اعتباره من المراكز المهمة جدا في لعبة كرة اليد، وهذا ما لاحظه في الدوري العراقي الممتاز ومشاهدة ومتابعة بطولة العالم الأخيرة لكرة اليد التي أقيمت في دولة (قطر) اذ أخفق الفريق منتخب قطر في المباراة النهائية بسبب الضعف في الأداء في دقة التصويب من الزاوية وذلك من خلال الإحصائيات النتائج عن الفريق في البطولة"

 

 

وكانت اهداف البحث التعرف على بعض مؤشرات كفاءة الاداء الميكانيكي لدى لاعبي مركز الزاوية لنادي ديالى المتقدمين للموسم الرياضي 2016-2017، أعداد تمارين خاصة وفق بعض مؤشرات كفاءة الاداء الميكانيكي لتطوير دقة التصويب من منطقة الزاوية لدى افراد عينة البحث، التعرف على الفروق بين الاختبارات القبلية والبعدية في تطوير دقة التصويب من منطقة الزاوية لدى افراد عينة البحث.

التعرف على الفروق بين الاختبارات القبلية والبعدية في كفاءة الاداء الميكانيكي لدى لاعبي منطقة الزاوية، التعرف على حجم الاثر بين الاختبارين القبلي والبعدي في متغيرات البحث قيد الدراسة لدى افراد عينة البحث.

 

 

 

اما فروض البحث فهي وجود فروق ذات دلالة احصائية في بعض مؤشرات كفاءة الاداء الميكانيكي لدى لاعبي منطقة الزاوية لنادي ديالى المتقدمين2016-2017، توجد فروق ذات دلالة احصائية بين الاختبارات القبلية والاختبارات البعدية ولصالح البعدية في اختبار دقة التصويب من منطقة الزاوية لدى افراد عينة البحث، توجد فروق ذات دلالة احصائية بين الاختبارات القبلية والبعدية في كفاءة الاداء الميكانيكي لدى لاعبي منطقة الزاوية،يوجد فروق في حجم الأثر بين الاختبارات القبلية والبعدية ولصالح الاختبارات البعدية في المتغيرات المبحوثة لدى افراد عينة البحث.

 

 

واستنتج الباحث بوجود تأثير ايجابي للمنهج المستخدم الخاص لمنطقة الزاوية في تطوير سرعة ودقة التصويب من منطقة الزاوية للاعبي كرة اليد المتقدمين رجال وذلك من خلال نتائج الاختبارات القبلية والبعدية ولصالح الاختبارات البعدية في منهج البحث، ان استعمال التمارين الخاصة في البحث أظهرت تطور في نتائج الاختبارات البعدية للمجموعة التجريبية قيد البحث في الاختبارات، ان الاختبارات المختارة أثبتت فاعليتها في قياس تطور بعض القدرات البدنية والمهارية والقوة المسلطة وسرعة ودقة التصويب لدى لاعبي كرة اليد المتقدمين رجال من خلال الاختبارات القبلية و البعدية ولصالح البعدية، ظهور تطور في الاختبارات المستخدمة في البحث  مما يدل على تأثير التمرينات الخاصة في عينة البحث. ماعدا متغير كفاءة الطاقة الحركية للمنطقتين(2.5)م(3.5)م لم يظهر تطور في هذا المتغير،ان عدد الوحدات التدريبية التي أعدها الباحث كان ملائما لعينة البحث ومناسبا لتطوير سرعة ودقة التصويب من منطقة الزاوية الخاصة للاعبي مركز الزاوية كرة اليد المتقدمين رجال، من خلال التحليل الحركي يمكن  الكشف عن المشكلات الحركية التي تصاحب أداء هذه المهارة من خلال المتغيرات البايوميكانيكية، متغير كفاءة الدفع اللحظي كان له الأثر الواضح في أداء المهارة المستهدفة خصوصًا وإن عامل الزمن الذي يعد أحد مكوناته الأساسية كان المؤثر الفعال من حيث حاصل ضرب القوة بزمن تأثيرها، ان تمارين التصويب على زوايا الاهداف الحقيقية وبمسافات مختلفة يطور دقة التصويب لدى لاعبي الزاوية، زيادة عامل الدقة والتركيز للاعبين ادى الى وصولهم الى مرحلة التوافق الدقيق لسرعة الاداء الحركي والتصويب لدى لاعبي الزاوية، ان التمارين المتنوعة وباستخدام الاجهزة والادوات  تزيد من عامل الاثارة والتشويق والمنافسة ولها الاثر البالغ في صفة الانسجام وروح التعاون والمثابرة مما ادى الى سهولة عملية تطوير سرعة ودقة التصويب لدى اللاعبين الزاوية، ان المتغيرات كفاءة الاداء الميكانيكي مرتبطة ببعضها من سرعة انطلاق الكرة وصولا بالدقة فالخلل في اي منهم يؤدي الى خلل بالمهارة،من خلال النتائج الاختبارين القبلي والبعدي تبين ان هناك اختلاف بين منطقتين (2.5 و 3.5 ) م في متغيرات التالية سرعة انطلاق الكرة ومؤشرة الدقة ودقة التصويب .

 

 

ووصى الباحث من خلال دراسته التدريب باستعمال التمارين الخاصة (المركبة) لدى لاعبي كرة اليد المتقدمين رجال لتطوير سرعة ودقة التصويب من منطقة الزاوية(2.5) م(3.5) م، اجراء بحوث ودراسات لأساليب أخرى لغرض تطوير الصفات البدنية أو المهارية أو الخططية أو فسلجية التي تأثير في دقة التصويب من منطقة الزاوية(2.5) م(3.5) م، ربط تلك الدراسات عن طريق المناهج المستخدمة لتطوير مهارة التصويب من منطقة الزاوية (2.5) م(3.5) م مع الصفات البدنية مرتبطة بالمتغيرات الميكانيكية لغرض التعرف على مستويات اللاعبين، توفير هذه الاجهزة والادوات التدريبية والفسلجية والميكانيكية  للمدربين في الاندية والاتحادات والمدارس التخصصية لتسهيل اجراء البحوث والدراسات، استخدام تلك البحوث والدراسات في تطوير الصفات البدنية والمهارية في فعاليات رياضية أخرى، بتطوير متغيرات بايوميكانيكية اخرى للتصويب او انواع اخرى من المهارات الاساسية لكرة اليد، ضرورة القيام بدراسات جديدة لمؤشرات كفاءة الاداء الميكانيكي سواء في بعض الالعاب الفردية والجماعية، ضرورة القيام بدراسة مشابهة للدارسة الحالية ولكن في مهارة مختلفة لتطوير لاعبي كرة اليد للمتقدمين ومن مناطق مختلفة، ضرورة التأكيد على الطاقة المحزونة والمصروفة التي يمتلكها اللاعب في اداء الحركي لما لها اهمية في تنفيذ المهارة المراد تطويرها، ضرورة القيام باختبارات دورية للدقة لمعرفة مدى التقدم الحاصل بمستوى اللاعبين ليتمكن المدرب من معرفة ما اذا كان المنهج التدريبي يسير بالاتجاه الصحيح، عند دراسة متغير الطاقة الحركية يجب على الباحث الاخذ بنظر الاعتبار وضع مسافة كافية لكونها تعتمد على مربع السرعة .

 

 

 

 

 

 

 




3:45